EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

الخازن في تكريم الاب الحاج: القانون الجديد يؤسس للمستقبل ويعطي أملا للبنانيين بحماية لبنان

السبت 17 حزيران 2017

وطنية - أقامت جمعية شبان القديس لويس دي غونزاغا قداسا احتفاليا تكريما للاب يوحنا الحاج في يوبيله الذهبي لرسامته كاهنا، في حضور رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن وهيئة مكتب المجلس ميشال حتي وميشال قماطي وانطوان ابي رميا ورولان غسطين، رئيس الجمعية ريمون غانم واعضاء الجمعية وحشد من المؤمنين، وذلك في كنيسة سيدة ام النور في المجلس العام الماروني.

ترأس القداس الاب الحاج وعاونه الاب فريد ضومط، وألقى الحاج عظة قال فيها: "أشكر المسيح والروح القدس لتخطي كل الصعوبات، وشرف كبير لي الانضمام الى هذه الجمعية منذ 25 سنة كمرشد روحي لها اخذت مني الوقت القليل وأعطتني الكثير مشجعة باندفاعهم في سبيل كل خير وصلاتي مع الاطفال المهمشين، وأشكر معالي الوزير وديع الخازن على دعمه الدائم والوقوف الى جانب هذه الجمعية من أجل مساعدة الفقراء".

الخازن

بعدها، ألقى الخازن كلمة قال فيها: "يشرفني ان ألقي كلمة ترحيب مليئة بالمحبة والتقدير، لما تقوم به جمعية شبان القديس لويس دي غونزاغا من أعمال خيرة.
وهي اليوم في عامها المئة والخامس عشر، وما زالت تعطي بسخاء وكرم، ملبية بذلك حاجات المعوزين.
وتمر السنون، وهذه الجمعية تشق رحاب الفضاء، تشرف منه على كل منزو، بقلب ملؤه الحب والعطاء، وعين نورها العطف والحنان، ويد ممدودة للعطاء بسخاء، فتبتهج روح المؤسسين، وتتوطد ركائز الجمعية ويعلو بناؤها، بفضل نخبة من نساء ورجال وعت مسؤوليتها، وعظم رسالتها في عالم يأكله حب المادة وتتجاذبه الأنانيات.
وما أحوجنا اليوم الى جمعيات مثيلاتها لتعوض، في هذه الظروف الصعبة، عن النقص الحاصل من مؤسسات الدولة المعنية بالشؤون الاجتماعية والانسانية.
واننا، في هذه المناسبة الطيبة، مناسبة تكريم الأب الجليل يوحنا الحاج في يوبيله الذهبي لرسامته كاهنا، واليوبيل الفضي مرشدا للجمعية، نهنىء جميع الأعضاء، متمنين لهم دوام النجاح والتقدم، لإكمال هذه المسيرة الجامعة التي أعطت رجالا كبار تألقوا في شتى الحقول والميادين، وكان لهم ايضا الفضل بتطوير وإعلاء شأنها، فزادوا مدماكا انسانيا على مدماك حتى صارت على ما هي عليه اليوم".

وختاما، هنأ الخازن الرئيس ميشال عون والرئيسين سعد الحريري ونبيه بري في إنجاز هذا القانون الانتخابي "الذي يؤسس للمستقبل ويعطي أملا للبنانيين من أجل حماية لبنان".

غانم
بعدها، ألقى غانم كلمة الجمعية قال فيها: "ربي، يا ينبوع العطاء وواهب النعم أعطينا نعمة الوفاء ونعمة عرفان الجميل الى من رافق الجمعية طيلة 25 سنة، وكان للجمعية ولاعضائها موجها ومرشدا.
وفقكم الله ايها المرشد المتفاني إخلاصا وتضحية وسدد خطاك في كل عمل تقوم به، اذكرنا دائما في صلاتك واذكر هذا الوطن والمسؤولين عنه ليفكروا بالمواطن ويشعروا معه لننعم بحياة أفضل.
الا أطال الله عمرك مثالا للكاهن المناضل وسراجا يضيء الطريق الى يسوع الحق والحياة".

اضاف: " باسم جمعية شبان مار لويس دي غونزاغا وباسمي الشخصي نشكر المجلس العام الماروني بشخص رئيسه الشيخ وديع الخازن الذي غمرنا بمحبته لإنجاح هذا التكريم".

أخيرا، قدم الخازن تمثال مريم ام النور للاب الحاج والأب ضومط وغانم قدم درعا تكريمية للاب الحاج والخازن. وأقيم حفل كوكتيل في المناسبة.