EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

الكنيسة الإقليمية

"كنتُ مريضا فزرتموني". حول هذه العبارة المأخوذة من إنجيل القدديس متى تمحورت المداخلة التي ألقاها السفير البابوي في سورية الكاردينال ماريو زيناري أمام المشاركين في مؤتمر دولي يُعقد في الفاتيكان حول موضوع "مواجهة الخلل العالمي في مجال الصحة" والذي نظمته الدائرة الفاتيكانية المعنية بالتنمية البشرية المتكاملة. وعلى هامش أعمال المؤتمر أجرى القسم الإيطالي في إذاعة الفاتيكان  مقابلة مع الكاردينال زيناري تطرق خلالها الدبلوماسي الفاتيكاني إلى الأوضاع
 المنسقية العامة لشبكة الأمان والسلم الأهلي اجتمعت في زحلة:كلّنا في سفينة واحدة ممنوع أن يخرقها أحد عقدت المنسقية العامة لشبكة الأمان والسلم الأهلي، اجتماعاً لها في مطرانية الروم الملكيين الكاثوليك في زحلة، بدعوة من راعي الأبرشية المطران عصام يوحنا درويش، بحضور رئيسها السيد علي فضل الله وأمين السر الشيخ حسين شحاده، مطران بيروت للسريان الأرثوذكس دانيال كورية، الشيخ زياد عبد الصاحب والشيخ مصطفى ملص، كما شارك في اللقاء وفد من نادي الشرق لح
بطريرك الكلدان لويس روفائيل الأول ساكو خلال زيارة الى باريس الثلاثاء دعا الى تعديل الدستور العراقي لضمان "المساواة بين جميع المواطنين"، مشددًا على ان الدين "خيار شخصي"، ولا يجوز اقحامه في شؤون الدولة.وخلال مؤتمر صحافي في معهد العالم العربي في باريس، قال البطريرك ساكو ان "الاولوية اليوم بالنسبة الى العراقيين هي الأمن والاستقرار". واضاف "ما نحن بحاجة اليه هو مساعدة دولية لتحقيق الأمن والاستقرار، وايضًا مساعدة العراق على النهوض بطريقة صحية وغير طائف
على أثر الزلزال المدمر الذي ضرب عدداً من المناطق العراقية والإيرانية يوم الأحد الفائت، مسفراً عن مصرع ما لا يقل عن أربعمائة وخمسين شخصاً بحسب آخر حصيلة للضحايا، بعث البابا فرنسيس ببرقية إلى البلدين الجارين. حملت الوثيقة توقيع أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بيترو بارولين وعبّر فيها البابا عن الحزن الشديد الذي ألمّ به لدى تلقيه هذا النبأ، وأعرب عن قربه من جميع ضحايا الزلزال وأقربائهم. وكتب الكاردينال بارولين أن البابا يصلّي على نية الأشخاص
بغداد ـ قال بطريرك بابل على الكلدان لويس روفائيل ساكو إن ديانةً بلا “روح” سيفٌ جاهزٌ للذبح.وأضاف البطريرك ساكو في عظة نشرها موقع البطريركية (مار أدّي)، “كثيرا ما نفهم الديانة والشرائع على طريقة الأصوليين والمتطرفين، أي حرفاً جامداً”، مشيرا الى أن “المتطرف منغلق على مفهومٍ قديم ولغة قديمة وقراءة سطحية، ولا يرى إلا الموروث الكلاسيكي الذي نشأ عليه، وبالتالي يفقده حيويته ودفئه، ويخنق الروح ويضيع فرصة التفاعل مع كل توجه منفتح وإيجابي”. وذكر
إزاء تدهور الأوضاع الأمنية في سورية أجرى القسم الفرنسي في إذاعة الفاتيكان مقابلة مع السفير البابوي في دمشق الكاردينال ماريو زيناري الذي أكد أن الكنيسة الكاثوليكية تفتح أبواب مستشفياتها في سورية للفقراء وجميع الأشخاص العاجزين عن تحمّل نفقات العلاج بسبب الحرب الدائرة في سورية منذ العام 2011. وأكد نيافته أن البابا فرنسيس هو أول من يشجع ويدعم هذا المشروع. وفي سياق حديثه عن أوضاع المستشفيات في سورية قال السفير البابوي في دمشق الكاردينال زيناري إن المس
طارق ترشيشيجريدة الجمهوريةالجمعة 03 تشرين الثاني 2017   الأمين العام لمركز الملك عبدالله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الديانات والثقافات فيصل بن معمر (جوزف برّاك) أنهى الأمين العام لمركز الملك عبدالله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الديانات والثقافات فيصل بن معمر مهمّته في لبنان بدعوة المرجعيات الدينية الإسلامية والمسيحية إلى مؤتمر يعقده المركز في شباط المقبل في فيينا تحت عنوان «متّحدون لمناهضة العنف باسم الد
تنظر بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس بقلق شديد تجاه الأحداث الجارية في العراق، وبالتحديد نقاط الخلاف الأخيرة ما بين الحكومة الإتّحادية في بغداد وحكومة إقليم كوردستان، والتي وصلت إلى المناوشات العسكريّة كما حصل في طوزخورماتو وكركوك. ولم تسلم منها أيضًا المناطق المسيحية في سهل نينوى كما حصل في بلدة تللسقف.وقد أدّت هذه الاشتباكات إلى نزوح المئات من العائلات المسيحية العائدة حديثًا إلى البلدة بعد تحريرها من قبضة داعش الإجرامية على أيد
قناة الجديد27 تشرين الأول 2017 وصل إلى إيطاليا أكثر من 120 طالب لجوء سوري، عبر ما يسمى "الممر الإنساني المسيحي"، الذي تتولاه كنائس إيطالية بدعم من السلطات، ليرتفع العدد إلى ألف لاجئ.ووصل السوريون ومن بينهم خمسون قاصراً إلى روما، قادمين من بيروت حيث استقبلهم أعضاء الجمعيات الدينية، بالإضافة إلى أقارب البعض منهم.وقال وزير الدولة الإيطالي للشؤون الخارجية ماريو جيرو، الذي كان في استقبال اللاجئين إن "الممرات الإنسانية مستمرة"، في حين أكد رئي
علّق حارس الأراضي المقدسة الراهب الفرنسيسكاني فرنشسكو باتون على اللقاء الذي تم بين البابا فرنسيس وبطريرك أورشليم للروم الأرثوذكس تيوفيلوس الثالث الذي قام بزيارة إلى روما. وصف باتون اللقاء بـ"الهام للغاية" وذكّر بأن البابا فرنسيس طالب بتكثيف الجهود من أجل إرساء أسس السلام والوحدة، واعتبر باتون أن البابا برغوليو يُقرّ بالعلاقات الطيبة القائمة أصلاً مع الكنائس في الأرض المقدسة، وهذا الأمر ينعكس إيجاباً على العلاقات بين مختلف الجماعات المسيحية المتوا
اليوم السابعالأربعاء، 18 أكتوبر 2017البابا تواضروس  فى أول حوار له عقب إتمام الفحوصات الطبية بألمانيا، أدان البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الإرهاب بكل أشكاله، وقال إن الأعمال الإرهابية التى وقعت فى مصر مؤخرا والتى استهدفت وحدة الوطن لم ولن تحقق أهدافها، مشيرا إلى أن التاريخ يثبت أن مصر لا تنقسم أبدا.وطمأن البابا، فى الحوار الذى أجرته معه وكالة أنباء الشرق الأوسط ببرلين، المصريين على حالته الصحية، وقال "إن
تاريخ النشر: 18/10/2017 عرب ٤٨تحرير : محمد وتد دعت مؤسسة "القدس الدولية" إلى تحرك عربي وإسلامي ودولي، لا سيما من قبل المرجعيات والهيئات المسيحية المختلفة للضغط لوقف تسريب الأملاك المسيحية، والاعتداء على المقدسات المسيحية، وتهجير المسيحيين من القدس المحتلة.وأوضحت المؤسسة في بيان صحفي أن الاحتلال الإسرائيلي سعى خلال عقود للسيطرة على العقارات العربية المسيحية في القدس بأساليب متنوعة بما يخدم أجندته السياسية الرامية إلى تفريغ المدينة من الو
تاريخ النشر: 14/09/2017 عرب ٤٨تحرير : محمد وتد أكد تقرير صادر عن مؤسسة القدس الدولية أن الاحتلال الإسرائيلي صعد من استهدافه للمقدسات الإسلامية والعربية في القدس المحتلة خلال الأسبوع الماضي، إلى جانب تصاعد قضية تسريب الأملاك المسيحية، والتي وصلت لمطالبة رؤساء الكنائس بتعريب الكنيسة الأرثوذكسية لمنع أي تسريبات للأملاك والعقارات.وقالت المؤسسة في قراءة أسبوعية حول تطورات الأحداث والمواقف بالمدينة أصدرها قسم الأبحاث والمعلومات، الخميس، إن ال
بمناسبة الذكرى المئويّة الثامنة لحضور الفرنسيسكان في الأراضي المقدّسة وجّه قداسة البابا فرنسيس ظهر اليوم الثلاثاء رسالة لحارس الأراضي المقدّسة الأب فرانشيسكو باتون استهلها مذكّرًا بالمجمع العام للرهبانيّة في عيد العنصرة في أيار عام 1217 عندما فتح القديس فرنسيس الرهبانيّة على البعد الرسولي والعالمي مرسلاً رهبانه إلى جميع الأمم كشهود إيمان وأخوّة وسلام وقال هكذا تأسس إقليم الأراضي المقدّسة، وقد شكّل توسيع أفق البشارة هذا مغامرة رائعة حملت الإخوة ال
في السادس عشر من تشرين الأول الحالي، افتتحت حراسة الأراضي المقدسة رسميًا احتفالاتها بمرور 800 عام على الحضور الفرنسيسكاني في الأرض المقدسة، بحضور الرئيس العام لرهبنة الإخوة الأصاغر، الأب مايكل بيرّي.وبمشاركة حارس الأراضي المقدسة الأب فرانشيسكو باتون، والوكيل العام للحراسة الأب رمزي صيداوي، عبر الرئيس العام للرهبانية عن شكره لجميع الشركاء الذين يساعدون الحراسة في التزامها بمختلف المشاريع، مقدّمًا لهم ميداليات قيّمة.وإليكم ما قاله الأب مايكل بيرّي