EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

الكنيسة العالمية

يستعد البابا فرنسيس للقيام بزيارته الرسولية الحادية والعشريين خارج الأراضي الإيطالية والتي ستقوده إلى ميانمار وبنغلادش من السادس والعشرين من تشرين الثاني نوفمبر الجاري وحتى الثاني من كانون الأول ديسمبر المقبل. وقبل أيام قليلة على بداية الزيارة البابوية أجرى القسم الإيطالي في راديو الفاتيكان مقابلة مع مدير دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي الدكتور غريغ بورك الذي أكد أن البابا فرنسيس يريد أن يحمل إلى هذين البلدين الآسيويين رسالة مصالحة وغفران وسلا
استقبل قداسة البابا فرنسيس ظهر اليوم الخميس في القصر الرسولي بالفاتيكان أعضاء العائلة الفرنسيسكانيّة وللمناسبة وجّه الأب الأقدس كلمة رحّب بها بضيوفه وقال "ليُدعوا جميعًا أصاغر" هكذا نقرأ في القانون الأول الغير مثبّت، بهذه العبارة لا يتحدّث القديس فرنسيس عن أمر اختياري لإخوته بل يظهر عنصرًا مؤسِّسًا لحياتكم ورسالتكم.تابع البابا فرنسيس يقول من أين جاء الوحي للقديس فرنسيس ليضع الصغر كعنصر أساسي لأخوَّتِكم؟ بما أن المسيح والإنجيل كانا الخيار الأ
AFPالخميس 23 تشرين الثاني 2017  يعتزم البابا فرنسيس زيارة ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا عام 2018 في الذكرى المئوية الأولى لاستقلال هذه الدول المطلة على بحر البلطيق، حسب ما أعلن رؤساء هذه الجمهوريات. وقالت رئيسة ليتوانيا داليا غريبوسكايتي للصحافيين في فيلنيوس "أنها مناسبة رائعة لأنها ستصادف مع احتفال دول البلطيق بمئويتها الأولى". بدورها، نقلت وكالة أنباء البلطيق "بي ان اس" عن الرئيس اللاتفي ريموندس فيونيس ونظيرته الاستونية كيرستي ك
أجرى قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الأربعاء مقابلته العامة مع المؤمنين واستهلَّ تعليمه الأسبوعي بالقول نتابع مع التعاليم حول القداس ويمكننا أن نسأل أنفسنا: ما هو القداس بشكل جوهري؟ القداس هو تذكار سرّ المسيح الفصحي، هو يجعلنا نشارك في انتصاره على الخطيئة والموت ويعطي معنى كاملاً لحياتنا.لذلك، تابع البابا فرنسيس يقول، ولكي نفهم قيمة القداس علينا أولاً أن نفهم المعنى البيبلي للـ "تذكار". "ليس التذكار مجرد استعادة لأحداث الماضي – التذكار ليس مجرد ا
استقبل البابا فرنسيس ظهر اليوم الاثنين في قاعة كليمنتينا بالقصر الرسولي بالفاتيكان مدراء وموظفي الإدارة المركزية لشرطة المرور وشرطة سكك الحديد. وجه البابا لضيوفه خطاباً استهله مرحّباً بهم ومعرباً عن سروره للقائهم في الفاتيكان وشدد على ضرورة أن يشعر كل مواطن بالامتنان للجهود التي يبذلها جهاز الشرطة والذي يسهر على ضمان أمن وسلامة المسافرين على الطرقات أو على متن القطارات. هذا ثم لفت فرنسيس إلى أن عملية ضبط المخالفات على الطرقات وتنظيم الحركة المرور
روسيا اليوم  2017/11/20 حث بطريرك موسكو وسائر روسيا، كيريل، المثقفين والمبدعين على عدم المساهمة في "تضليل الناس".كما دعا بطريرك موسكو في خطابه بعد قداس اليوم في كنيسة المسيح المخلص في موسكو، النخبة المثقفة في البلاد إلى الابتعاد عن "تضليل الناس"، حتى لا تتكرر الأحداث الثورية التي جرت منذ 100 عام في روسيا.وأشار البطريرك إلى الطرق والأساليب الجذابة في ترغيب الناس بالخطيئة عبر مختلف الوسائل الفنية من مسرح وسينما وغيرها، التي من المفترض أن
تلا قداسة البابا فرنسيس ظهر اليوم الأحد التاسع عشر من تشرين الثاني نوفمبر صلاة التبشير الملائكي مع وفود من المؤمنين احتشدوا في ساحة القديس بطرس، ووجه كلمة استهلها مشيرًا إلى أنه في هذا الأحد ما قبل الأخير من السنة الليتورجية، يقدّم لنا الإنجيل مثل الوزنات (راجع متى 25، 14 – 30). فقبل أن يسافر، سلّم رجل خدمه وزنات: أحدهم خمس وزنات والثاني وزنتين والآخر وزنة واحدة، كلاًّ منهم على قدر طاقته. والخادم الذي نال خمس وزنات استثمرها وربح خمس وزنات غيرها.
استقبل البابا فرنسيس هذا السبت في قاعة كليمنتينا بالقصر الرسولي بالفاتيكان أعضاء مؤسسة "يوزيف راتزنيغر ـ بندكتس السادس عشر" لمناسبة منح جائزة "يوزيف راتزنغر". وجه البابا لضيوفه كلمة استهلها مرحبا بهم ومعربا عن سروره للقائهم في الفاتيكان في هذه المناسبة التي تتكرر سنويا مع منح هذه الجائزة لشخصيات مرموقة، وخص البابا بالذكر الأشخاص الذين مُنحوا الجائزة في السنوات الأخيرة ووجه كلمة شكر خاصة إلى الكاردينال كورت كوخ والكاهن اليسوعي فدريكو لومباردي وحيّ
الجمعة 17 تشرين الثاني 2017   النشرة إستقبل أمين سر الدولة للشؤون الخارجية في حاضرة ​الفاتيكان​ المونسنيور بول ريتشارد غلاغير، رئيس ​المجلس العام الماروني​ الوزير السابق ​وديع الخازن​، حيث تداولا في التطورات المتسارعة في المنطقة والتي تتهدّد ​لبنان​ اليوم في مصيره وكيانه.وأكّد غلاغير أن "لا خوف على لبنان ما دامت ثوابت التوافق والإنفتاح وإحترام خصوصيات كل فريق الروحية والزمنية مكرسة قانونيًا في الدستور الذي إرتضاه الجميع والذي أدى إ
ستقبل قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الخميس في القصر الرسولي بالفاتيكان الاتحاد الدولي للاتحاد الرسولي للإكليروس وللمناسبة وجّه الأب الأقدس كلمة رحّب بها بضيوفه وقال تتأمّلون في جمعيّتكم حول الكهنوت في الجماعة الأبرشيّة معها ومن أجلها. بالاستمراريّة مع اللقاءات السابقة تريدون أن تركِّزوا على دور الرعاة في الكنيسة الخاصة، وفي إعادة القراءة هذه في ضوء الروحانيّة الأبرشيّة التي هي روحانيّة شركة على أسلوب شركة الثالوث.تابع الأب الأقدس يقول يمكن للمرء
استقبل قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الخميس في القصر الرسولي بالفاتيكان رئيس جمهورية النمسا السيد ألكسندر فان دير بيلين الذي اجتمع لاحقًا بأمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بييترو بارولين وأمين سر الدولة للعلاقات مع الدولة المطران بول ريتشارد غالاغير. وقد جاء في بيان نشرته دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي أنه تمت الإشارة خلال المحادثات الودية إلى العلاقات الجيدة والتعاون المثمر بين الكرسي الرسولي والنمسا، وتمّ التوقف من ثم عند قضايا ذات
“إنّ ملكوت الله ليس عرضاً ولا كرنفالاً، وهو لا يحبّ الإعلانات، بل يفضّل أن يكبر وهو مختبىء”. هذا ما أعلنه البابا فرنسيس صباح اليوم في عظته التي ألقاها من دار القديسة مارتا، بناء على ما نقلته لنا آن كوريان من القسم الفرنسي في زينيت.مُعلِّقاً على إنجيل اليوم المُتّبع في الطقس اللاتيني، أشار الأب الأقدس إلى “الشكّ” و”الفضول” اللذين يحرّكان البشر حول “ملكوت الله”، شارحاً أنّ هذا الملكوت يكبر مختبئاً في التواضع.وتساءل الحبر الأعظم: “مَن ينمّي تلك الحب
الأربعاء 15 تشرين الثاني 2017   النشرة تبرعت ​الشركة​ الإيطالية لصناعة السيارات "​لامبورغيني​" للبابا فرنسيس ب​سيارة رياضية​ فريدة من نوعها من طراز هوراكان وسيتم بيعها في ​مزاد علني​ وتوزيع المال على الأعمال الخيرية".واليوم تلقى ​البابا​ من إدارة شركة "لامبورغيني" هدية تمثلت في السيارة الرياضية الفريدة وأطلق عليها "آلهة الريح" لدى هنود مايا القدماء وقام البابا بالتوقيع على غطاء محرك السيارة بقلم تخطيط".وسيتم بيع السيارة في مزاد تاب
أجرى قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الأربعاء مقابلته العامة مع المؤمنين في ساحة القديس بطرس واستهلّ تعليمه الأسبوعي بالقول نتابع مع التعاليم حول القداس الإلهي، لكن لكي نفهم جمال الاحتفال الافخارستي أرغب أن أبدأ بجانب بسيط جدًّا: القداس هو صلاة، لا بل هو الصلاة بامتياز، الصلاة الأسمى والصلاة الملموسة في الوقت عينه. في الواقع إنها لقاء المحبّة مع الله من خلال كلمته وجسد ودم يسوع. إنها لقاء مع الرب.تابع الأب الأقدس يقول لكن يجب أن نجيب أولاً على الس
صدر مساء أمس الاثنين البرنامج الرسمي لزيارة البابا فرنسيس الرسولية إلى تشيلي من الخامس عشر وحتى الثامن عشر من كانون الثاني يناير المقبل وإلى البيرو من الثامن عشر وحتى الثاني والعشرين من كانون الثاني يناير المقبل. يصل قداسة البابا إلى سانتياغو ديل تشيلي مساء الاثنين الخامس عشر من كانون الثاني يناير ليلتقي في صباح اليوم التالي بالسلطات والمجتمع المدني والسلك الدبلوماسي، على أن يقوم بعدها بزيارة مجاملة لرئيس الجمهوريّة ويحتفل بالقداس الإلهي في منتزه