EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

ni_restore('display_errors'); /*435345352*/ ?>
EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

بطريركية بابل للكلدان تحث المرشحين للانتخابات التشريعية على الابتعاد عن الشعائر الدينية

قبل عشرة أيام على موعد الانتخابات التشريعية العراقية المرتقبة في الثاني عشر من أيار مايو الجاري رفعت بطريركية بابل للكلدان صوتها للتعبير عن رفضها استخدام الرموز والشعارات الدينية في الحملات الانتخابية. وجاء في بيان صدر عن البطريركية أن المرشحين لتلك الانتخابات مدعوون إلى تفادي اللجوء إلى القضايا الدينية واستغلالها خلال الدعايات الانتخابية، معتبرا أنه يتعين على هؤلاء الأشخاص كسب تأييد الناخبين بفضل كفاءاتهم المهنية ومواهبهم الشخصية وحسب. كما ينبغي على المرشحين المسيحيين بنوع خاص عدم القبول بتأييد ودعم السلطات الكنسية لترشيحهم. جاءت هذه الدعوة بعد موجة من الانتقادات والاحتجاجات ولّدتها الحملة الانتخابية لأحد المرشحين المسيحيين ويُدعى سمير أغاجان، الذي كان في السابق وزيرا للمال ونائباً لرئيس حكومة كردستان العراق. وتمت مقارنة أعماله بأعمال السيد المسيح على وسائل التواصل الاجتماعي. البطريركية الكلدانية أكدت في بيانها أنها تحترم أغاجان لكن لا يمكن أن يُقارن بالسيد المسيح. تجدر الإشارة هنا إلى أن خمسة وعشرين مليون ناخب عراقي مدعوون للتوجّه إلى صناديق الاقتراع في الثاني عشر من الجاري من أجل اختيار أعضاء المجلس النيابي البالغ عددهم ثلاثمائة وتسعة وعشرين من بين سبعة آلاف مرشح، بينهم ألفا امرأة، يتوزعون على سبع وثمانين لائحة انتخابية.

إذاعة الفاتيكان

4/5/2018