EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

قبلان استقبل السفير البابوي: فلسطين قضية المسلمين والمسيحيين سبيتاري: لتعزيز الحوار والتعاون

وطنية - استقبل رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان في مقر المجلس، السفير البابوي الجديد المونسنيور جوزف سبيتاري والأب فادي ضو، في حضور نائب رئيس المجلس الشيخ علي الخطيب والامين العام نزيه جمول، وكانت مناسبة جرى خلالها تداول قضايا الحوار الاسلامي-المسيحي، والبحث في الاوضاع العامة في لبنان والمنطقة، "ولاسيما ما يجري في فلسطين المحتلة من تصعيد في الهمجية الصهيونية ضد الفلسطينيين".

وشدد قبلان على ان "الارهاب الصهيوني والتكفيري عدو للانسانية جمعاء، اذ يستهدف قتل الابرياء والمدنيين من كل الطوائف والاديان، وعلى اصحاب الديانات السماوية ان يتعاونوا في مكافحة هذا الارهاب".

وأكد أن "فلسطين قضية المسلمين والمسيحيين المطالبين بالتضامن والوقوف بوجه الغطرسة الصهيونية التي تغتصب الارض الفلسطينية وتنتهك حرمة المقدسات الدينية، وتمارس الارهاب المنظم بقتلها الفلسطينيين العزل"، معتبرا ان "حل القضية الفلسطينية يكمن في اندحار الاحتلال عن فلسطين واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف بعد عودة اللاجئين الى ديارهم".

وبعد اللقاء أدلى سبيتاري بتصريح قال فيه: "انا سعيد بأنني زرت سماحة رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى ونقلت اليه تحيات قداسة البابا فرنسيس من الفاتيكان، وأطيب تمنياته، وكانت فرصة مميزة للحوار وتبادل الافكار حول الوضع في المنطقة وفي الشرق ودور القيادات الدينية والمرجعيات الروحية في تعزيز علاقاتهم بين بعضهم البعض ومع الكنيسة الكاتوليكية من اجل العمل للخير معا، وبوجه المصاعب العديدة التي تمر بها المنطقة. نحن هنا من اجل ان نعزز هذا الحوار والتعاون بين القيادات الروحية خدمة لاخواننا واخوتنا في هذه المنطقة، ولهذا اريد ان اشكر كثيرا سماحته على هذه الضيافة المميزة والحوار العميق الذي جرى بيننا وبينه وبين الحاضرين في هذا اللقاء خدمة لرسالتنا الواحدة". 

2/7/2018