EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

قداس في كنيسة القيامة في القدس واسرائيل تستهدف المؤمنين

10

DECEMBER

2017

 

الديار

 سار المطران عطالله حنا مطران طائفة الروم الأرثوذكس على رأس مظاهرة من 4 الاف مقدسي مسيحي باتجاه كنيسة القيامة في القدس، واقام القداس في الكنيسة، ولما لم تتسع كنيسة القيامة لـ 4 الاف مصل مسيحي في داخلها، بقي قسم كبير منهم خارج الكنيسة، فجاء جيش الاحتلال الاسرائيلي وطلب منهم التفرق، فأصروا على الاشتراك في القداس وهم خارج الكنيسة، لكن جيش الاحتلال الإسرائيلي قام بتفريقهم بالقوة واستعمال العنف معهم واطلاق الرصاص الحي فوق رؤوسهم.


واكمل المطران عطالله حنا قداسه، ثم انتقل من الكنيسة الى الشارع القديم المسيحي في قلب القدس المحتلة، وقام بمناولة القربان المقدس الى المصلين، فيما كان جنود الاحتلال الإسرائيلي يراقبون الوضع، وعاد المطران عطالله حنا الى كنيسة القيامة وأكمل قداسه، وما ان انتهى القداس حتى أعاد جيش الاحتلال الإسرائيلي الاسلاك الشائكة التي أقامها سابقا حول كنيسة القيامة، وما زالت مستمرة حتى الان.


وارسل المطران عطالله حنا رسالة الى بطريرك الروم الأرثوذكس في أثينا في اليونان، كذلك ارسل رسالة الى بطريرك الروم الأرثوذكس في روسيا وعرض وضع المسيحيين في القدس وقمع جيش الاحتلال لهم، ومنعهم من الاشتراك في القداس وهم خارج الكنيسة، لان الكنيسة لم تتسع لأعدادهم، واجرى بطريرك الروم الأرثوذكس في روسيا اتصالا بالرئيس الروسي بوتين عارضا عليه الوضع وطالبا منه التدخل لدى إسرائيل لوقف قمع المسيحيين في القدس.