EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

قرار ترامب هذا صدم حتى رؤساء الكنائس والمعابد الدينية!!!

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) أعلنت ادارة الرئيس ترامب هذا الأسبوع انه سيُتاح أمام دور العبادة فرصة استخدام الصناديق الفيدراليّة من أجل إعادة الإعمار بعد الكوارث الطبيعيّة. ويطبع ذلك تغييراً بارزاً يُطيح بمبادئ وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية التوجيهيّة التي تمنع انفاق المال الفيدرالي على الكنائس والمعابد ودور عبادة أخرى.

وكان مؤتمر الأساقفة الكاثوليك يدفع باتجاه هذا التغيير الى جانب مجموعات أخرى منها يهودية وبروتستانتية.

وقال ناتان ديامانت، المدير التنفيذي للسياسة العامة في الاتحاد الأرثوذكسي وهو منظمة يهوديّة أرثوذكسيّة بارزة في الولايات المتحدة لصحيفة الواشنطن بوست: “نشكر ادارة ترامب على تصحيح هذا الخطأ الذي طال أمده وانصاف الكنائس والمعابد ودور العبادة المتضررة بالكوارث – وذلك على قدم المساواة مع معالم أخرى لا تبغي الربح مثل المتاحف والمراكز المجتمعيّة والمكتبات التي تضررت نتيجة كارثة طبيعيّة.”

ومن المتوقع أن يكون لهذا القرار مفعولاً رجعياً يُطبق منذ ٢٣ أغسطس ٢٠١٧ ليشمل الخراب الناجم عن إعصارَي هارفي وإيرما.

وتجدر الإشارة انه وفي أعقاب إعصار كاترينا في العام ٢٠٠٥، حجبت إدارة جورج بوش التمويل عن دور العبادة إنما ساعدت المدارس التابعة لإرساليات دينيّة والمستشفيات والمستوصفات مع التشديد على ان أي منشأة استخدمت سابقاً لممارسة طقوس دينيّة لن يشملها التمويل.

8/1/2017