EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

كتاب جديد للمطران خضر بعنوان لو حكيت مسرى الطفولة

الأربعاء 17 كانون الثاني 2018

وطنية - صدر كتاب جديد للمطران جورج خضر بعنوان "لو حكيت مسرى الطفولة"، الذي صدر في طبعته الثالثة عن تعاونية النور الأرثوذكسية للنشر والتوزيع، بعد أن نفذت الطبعتان الأولى (1979) والثانية 2001 التي صدرت عن دار النهار.

صدر الكتاب بالفرنسية،Et si je disais les chemins de l'enfance ترجمة ريمون رزق في باريس السنة 2001، وبالإنكليزية ترجمة نهى جريج The Ways of Childhood في نيويورك السنة 2016.

يعطينا المؤلف في هذا الكتاب "صاحبه" وعلى وجهه معاناة مسيحية عربية دمشقية... يأتي هذا الوجه موقفا حضاريا، يقرأ العالم اليوم ويكشف الكنيسة والمجتمع... ويبعث فيها الروح على رجاء القيامة المحققة منذ الآن.

يزين الغلاف لوحة للفنانة سليمى ذود، ونقتطف من المقدمة التي كتبها بطريرك أنطاكية وسائر المشرق يوحنا العاشر عند صدور النسخة بالإنكليزية:

"
بضع كلمات لا تختصر قصة سيد الكلمة...
جورج خضر أكثر من كاتب وأكثر من عالم. وقبل كل شيء آخر، هو راعٍ
سخر مواهبه في تقديم المسيح إلى القلب البشري وإلى العقل.
ولد في محيط متنوع في الثقافة والانتماء الديني، تمسك بإيمان متأصل من دون أن يتقوقع فيه، فلم يقبع في محافظة صارمة ولا انجرف في تيار ليبرالي.
الكنيسة الأنطاكية تدين لهذا الرجل، وهو أيضا يقر بالجميل لكنيسة زرعه فيها الله طفلا وقائدا يافعا، وكاهنا، وواعظا، وراعيا للنفوس.
تأصل في التقليد كأرز لبنان، واعتمد مقاربة منفتحة على الأديان والطوائف الأخرى، تماما كالأرز الذي يمد أغصانه إلى الجميع، وهو بحق يستأهل أن يطلق عليه لقب "أرز الكنيسة الأنطاكية".