EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

مؤتمر صحافي لجمعية سكون بمناسبة اليوم العالمي للمخدرات: لتكريس مبدأ العلاج كبديل من الملاحقة والعقاب

الثلاثاء 26 حزيران 2018

متفرقات - عقدت جمعية "سكون" مؤتمرا صحافيا مشتركا اليوم، مع جمعيتي "عدل ورحمة" و"العناية الصحية"، بمناسبة اليوم العالمي للمخدرات، في نادي الصحافة - فرن الشباك، للاعلان عن تعميمين جوهريين صادرين عن وزير العدل سليم جريصاتي وعن النائب العام لدى محكمة التمييز سمير حمود، تحدثت فيه رئيسة قسم السياسات والمناصرة في مركز "سكون" ساندي متيرك التي قالت: "صار بإمكاننا اليوم أن نقول أنه تم تحقيق خطوات عدة على طريق التطبيق الصحيح للروحية الحقوقية والقانونية التي اعتمدها قانون المخدرات الرقم 673 الصادر في العام 1998 والذي اعتمد مقاربة مميزة للتعاطي مع المدمن على المخدرات كمريض يحتاج إلى العلاج وليس كمجرم يستحق العقاب".

وقالت: "استحصل مركز سكون بالشراكة مع جمعيات "عدل ورحمة" و"ألف" و"العناية الصحية"، على التعميمين في إطار مشروع "تعزيز البيئة القانونية لمستخدمي المخدرات في لبنان" المدعوم من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID.

وأعلنت متيرك عن "التعميمين ومضمونيهما والخطوات التي يمكن اتخاذها لتأمين آلية فعالة لعلاج المدمنين على المخدرات ونشر الوعي في المجتمع حول هذه الإمكانية والتوعية عليها، وبالتالي تجنيب المدمنين الملاحقات الجرمية التي تؤثر سلبا على كامل حياتهم".

وقالت: "تأتي أهمية التعميمين وبعد تفعيل لجنة الإدمان، خطوة إنسانية وحقوقية لتكريس مبدأ العلاج كبديل من الملاحقة والعقاب، إلا أن تقصير الدولة في وضع الآليات القانونية موضع التنفيذ، طالما أدى إلى تعطيل مواد قانون المخدرات لجهة التعاطي مع المدمن كمريض يحتاج إلى العلاج والاحتضان، وليس للعقاب في سجون تخرج مجرمين، وليس مؤهلين لاستئناف حياة منتجة وعملية وسليمة".