EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

مسيرة وطن وصلت الى جدرا القزي: تحمل فكرة ورؤية وطنية

الجمعة 06 تشرين الأول 2017

وطنية - وصلت "مسيرة وطن" الى بلدة جدرا في الشوف، بعدما كانت انطلقت امس من ساحة الشهداء لتجول في مختلف المناطق وتعود ادراجها الى الساحة عينها يوم عيد الاستقلال. وقد وصل المشاركون الى ساحة كنيسة مار جرجس حيث كان في استقبالهم رئيس البلدية الاب جوزف القزي والمختار شارل القزي وحشد من ابناء الاقليم.

ورحب القزي بالمسيرة، مؤكدا "ان جدرا ستبقى دائما واحة للتلاقي والحوار، والملتقى الوطني والانساني والاجتماعي وبحث كل الأمور والقضايا"، وقال:"من اجل ذلك اردنا ان يكون اللقاء في قاعة كنيسة جدرا"، لافتا "الى ان جدرا تستقبل وتحتفل دائما بجميع الاحتفالات والمهرجانات الرياضية والاحتفالات الروحية او باطلالة شهر رمضان او غير مناسبة سياسية كانت ام اجتماعية".

وأكد "ان جدرا تخترق كل الخطوط لأن رايتها الوحدة الوطنية، مرحبا "بمجموعة مسيرة وطن، على مساحة الوطن، الوطن الذي هو لكل ابنائه"، مشددا على انه "على الرغم من اننا نؤمن بالوطن التعددي، الذي هو لكل ابنائه، لكن كلنا جميعا تحت راية لبنان وطن لجميع ابنائه، وان كان مر عبر التاريخ بمحطات تاريخية اليمة، وكانت مشرقة بالاستقلال. فعندما اتفق اللبنانيون وتوحدوا كان الاستقلال وتكمنا من تحصين وحدتنا ورؤيتنا الوطنية، فالوطن جامع للجميع، ولبنان وطن للجميع على الرغم من ازمة العام 1948".

وقال :"ان القضية الفلسطينية هي ام القضية، وان لبنان حمل الى اعلى المنابر وما زال"، موضحا "ان لبنان، من منطلق الأخوة والقرابة، يتحمل وزر العبثية في السياسة والحروب والتقاتل والدمار".

ولفت الى "ان مسيرة وطن جاءت لتقول اننا امام استحقاقات كلنا نعرفها، وطنية وغير ذلك"، مشيرا "الى ان مسيرة وطن تحمل فكرة وتطلعا ورؤية وطنية، و"ان كل فرد منا في قريته مسيرة وطن، وهذه المسيرة آمن بها لبنان الواحد الموحد، لبنان الفرادة والنموذج، لبنان العيش المشترك"، مبديا الفخر بشبيبة لبنان، "لان مجتمعنا مثقف على كل المستويات، ولكن هناك محطات في حياتنا ومجتمعاتنا وفي تنوع انتماءاتنا الروحية والسياسية، قد يكون هناك اصطفافات معينة خلف كل مذهب وكل طائفة".