EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

يوحنا بولس الأول: رسول المجمع الفاتيكاني الثاني

قال أمين سرّ حاضرة الفاتيكان الكاردينال بيترو بارولين بإنّ البابا يوحنا بولس الأول هو بحق “رسول المجمع” فقد تمّ انتخابه في الدورة الأولى بعد “ختام المجمع الفاتيكاني الثاني” وقدّم المسارات الأساسية التي يجب أن تخطوها الكنيسة: العودة إلى جذور الإنجيل وإعطاء زخم جديد للبعد التبشيري وخدمة الفقر الكنسي والحوار مع العالم المعاصر، والبحث عن الوحدة مع الكنائس المسيحية والحوار بين الأديان والبحث عن السلام”.

هكذا وصف أمين سرّ حاضرة الفاتيكان الفترة القصيرة لبابوية ألبينو لوتشياني (يوحنا بولس الأول، البابا الذي بقي على السدة البطرسية لحوالى 33 يومًا عام 1978) “حيث كانت المدّة والفترة البابوية مثمرة بالرغم من أنها كانت قصيرة”.

بحسب الصحيفة الفاتيكانية لوسيرفاتوري رومانو العدد الصادر في 14 آذار، شدد الكاردينال بارولين على أنّ انتخاب البابا يوحنا بولس الأول قد عبّر عن “النيّة بتطوير تنفيذ المبادىء التوجيهية” في المجمع الفاتيكاني الثاني. كان يهدف الكرادلة المتخبون إلى “الفضيلة التي لا غنى عنها في البعد الرعوي” في انتخاب لوتشياني الذي لم يتمّ اختياره ليكون راعيًا بل كان أصلاً كذلك”.

وتابع أمين السرّ بأنّ مرور البابا يوحنا بولس الثاني لم يكن عاديًا بل بقي كشهادة قوية ومهمة، الأساس الأصلي لحياة عاشها في الكنيسة ومن أجل الكنيسة”. لقد ساهم في تعزيز الرابط مع ألم الإنسان وعطشه إلى المحبة”.

“تعزيز المصالحة والأخوّة بين الشعوب مع الالتزام المسكوني وبين الأديان كان أولويّة في برنامج يوحنا بولس الأول”. وقد بذكل كل جهده ليجد حلاً لمسألة الشرق الأوسط من خلال تحقيق المصالحة الكاملة بين الشعوب الذين ي/عانون من الصراع الطويل والمضني”.

زينيت 18/3/2018