EN | FR

مجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان
اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام في لبنان
المركز الكاثوليكي للإعلام في لبنان

كاهن رعية غزة يعرب عن امتنانه لتضامن الكنيسة الجامعة مع الجماعات المسيحية في القطاع

قام حوالي ثلاثين من أساقفة الكنيسة، على مدى الشهرين الماضيين، بزيارة إلى قطاع غزة ليطلعوا عن كثب على أوضاع الجماعات المسيحية المقيمة هناك، وقد تخللت هذه الزيارات لقاءات جمعت الأساقفة الزائرين بالشبان المسيحيين الذين أكدوا أنهم ينظرون بتشاؤم إلى مستقبلهم في القطاع. للمناسبة أجرت وكالة الأنباء الكنسية الكاثوليكية آسيا نيوز مقابلة مع خادم رعية غزة الكاهن ماريو دا سيلفا الذي عبر عن امتنانه لرعاة الكنيسة الذين يجدون دوما الوقت ليزوروا قطيع المؤمنين في هذا القطاع الذي يعاني من نتائج أزمة إنسانية خطيرة يرزح تحت وطأتها سكان القطاع البالغ عددهم مليوني شخص.

ولفت إلى أن الكنيسة شاءت من خلال هذه الزيارات عن تعبر عن تضامنها مع الجماعات المسيحية المحلية وعن رغبتها في مساعدة المؤمنين المسيحيين على البقاء في أرضهم. وقال الكاهن الكاثوليكي إن الوضع الإنساني والمعيشي هذه السنة هو الأسوأ من نوعه مذ أن وصل إلى غزة لست سنوات خلت. وأشار على سبيل المثال إلى المشاكل والصعوبات الناجمة عن انقطاع التيار الكهربائي، هذا فضلا عن عدم توفّر المياه في غالب الأحيان. وأشار دا سيلفا أيضا إلى مشكلة خطيرة أخرى ألا وهي انعدام فرص العمل، هذا فضلا عن عدم تقاضي العمال والموظفين رواتبهم، لافتا أيضا إلى أن السلطة الوطنية الفلسطينية أحالت إلى التقاعد حوالي عشرين ألف موظف، هذا فضلا عن آفة البطالة التي تعاني منها نسبة خمسة وأربعين بالمائة من سكان القطاع.

ولم تخلُ كلمات الكاهن الكاثوليكي من التنديد بالحصار المفروض على قطاع غزة والنتائج المأساوية التي تترتب عليه، وقال إن القطاع هو شبيه بسجن كبير في الهواء الطلق، لافتا إلى أنه توجه مؤخرا إلى معبر رفح حيث قيل له إنه يُسمح لعدد ضئيل من الشاحنات المحملة بالأدوية والطعام والسلع الأساسية بالدخول إلى القطاع. وقال إن معبر إيريتز مغلق فيما يُفتح معبر رفح مع مصر مرة واحدة كل شهرين ولمدة ثلاثة أيام. وقال دا سيلفا إن رعاة الكنيسة مهتمون بالمشاكل والصعوبات التي يعاني منها سكان القطاع، وذكّر بأن حوالي ثلاثين أسقفا زاروا القطاع خلال الشهرين الماضيين قادمين من مختلف أنحاء العالم، من البلدان الأفريقية وفرنسا وإنجلترا والولايات المتحدة، وقال إن هؤلاء اطلعوا مجالسهم الأسقفية على نتائج الزيارة. 

إذاعة الفاتيكان 

5/3/2018